مشعل بن ماجد يفتتح أعمال مؤتمر تمكين المرأة السعودية في ضوء رؤية المملكة 2030

صحيفة عكاظ 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

سعودى 365 عكاظ (جدة)

افتتح محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز مساء اليوم أعمال مؤتمر ( تمكين المرأة الريـاض في ضوء رؤية المملكة 2030 ) وذلك بقاعة الملك فيصل للمؤتمرات بجامعة الملك عبدالعزيز داخل مدينة جدة بالأراضي الريـاض.

وفور وصوله مَرْكَز الحفل عزف السلام الملكي، ثم تليت آيات من القرآن الكريم، عقب ذلك ألقى مدير مركز الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز للبحوث الاجتماعية والإنسانية الدكتور محمد سعيد الغامدي كلمة، قدم فيها الشكر لمحافظ جدة على موافقة أن يطلق اسمه على المركز الذي أنشأته الجامعة، انطلاقًا من دورها الرائد في تعزيز البحث العلمي وتطويره، واستشعارًا بأهمية البحوث الاجتماعية والإنسانية في تنمية المجتمع وتقدمه.

وبين وأظهـــر الغامدي أن ما يميز مركز الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز للبحوث الاجتماعية والإنسانية شموليته وتخصصه في نفس الوقت، حيث يحتوى على أربع وحدات رئيسة، وهي وحدة البحوث والدراسات، ووحدة الاستشارات ووحدة التدريب ووحدة التوعية و التثقيف، وجميعها تعنى بمجالات المركز، ومنها مجال شؤون الأسرة ومجال شؤون المرأة ومجال شؤون الشباب ومجال المسؤولية الاجتماعية ومجال تنمية المجتمعات المحلية.

وأشار إلى أن المؤتمر سيعرض تجارب بعض الجهات الحكومية والخاصة عن التمكين الذي حظيت به المرأة الريـاض فيها، وحققت إنجازات مختلفة في ضوء الالتزام الديني والقيمي والثقافي للمجتمع، مبينًا أن فعاليات المؤتمر تضم ست جلسات على مدار يومين، يتحدث فيه 18 مشاركة ومشارك من مختلف التخصصات، وتتناول هذه الجلسات جوانب متعددة لتمكين المرأة الفعلي والحقيقي، مثل الجانب الاجتماعي و التعليمي والتشريعي والاقتصادي والإعلامي، وسيتحدث في المحور الأخير بعض من الطالبات خريجات الجامعة، ممن اكتسبن مهارات واستفدن من الإمكانات المتاحة في الجامعة، لينطلقن بعد ذلك في بناء مشاريعهن الخاصة.

ثم ألقيت كلمة المشاركات في المؤتمر ألقتها نيابة عنهن سيدة الأعمال نشوى طاهر قالت فيها: يمر مجتمعنا السعودي بتغيرات تنموية شاملة في المجالات المختلفة، ولما كانت صناعة المستقبل تبدأ ببناء الإنسان وتطوير قدراته، واستثمار طاقاته في تحويل الطموحات إلى حقائق واقعية، فإنه يتحتم علينا أولًا تأهيل هذه العناصر البشرية لتأكيد جدوى مساهمتها كعنصر أساسي في تحقيق الأهداف المرجوة من التغيرات التنموية والتي تتضح جليًا في رؤية 2030.

وأشارت إلى أهمية المؤتمر في دعم السياسات والبرامج التخطيطية الهادفة وضمان تطويرها في مختلف المجالات الثقافية والاجتماعية والاقتصادية وفق القيم والثوابت الدينية.

بعدها ألقى معالي مدير جامعة الملك عبدالعزيز داخل مدينة جدة بالأراضي الريـاض الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي كلمة، أكد خلالها أن المركز يعد من أحدث المراكز نشأة في الجامعة، وأحد أعمدة الجامعة البحثية التي تزخر بالعديد من المراكز البحثية المتميزة.

وبين وأظهـــر أن المؤتمر يرمي إلى تحقيق أهداف إستراتيجية زيادة الوعي بأهمية المرأة ودورها المؤثر في جميع جوانب الحياة، مما يسهم في تحقيق بعض مبادرات رؤية المملكة 2030، التي تهدف إلى إعداد مملكتنا الغالية للمستقبل، ومن أولوياتها أن المرأة عنصر قوة في المجتمع السعودي من أَثناء تمكينها على الساحة الوطنية، من واقع أنها تمثل نصف المجتمع، وتتمتع بالإمكانات والقدرات اللازمة للإسهام في عملية التنمية، ارتكازًا على تقدمها العلمي والتأهيلي في قطاعات مختلفة.

ورفع في ختام كلمته التقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولولي عهده على هذه الرؤية الطموحة، وللأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة على دعمه وتوجيهاته السديدة، وعلى رعايته الكريمة لهذا المؤتمر الهام، ولمعالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ على متابعته وتوجيهاته الثاقبة، وللقائمين على المركز ولكل من ساهم في الإعداد لهذا المؤتمر الحيوي، سائلًا للجميع التوفيق وللمؤتمر تحقيق أهدافه المنشودة بإذن الله.

عقب ذلك تفضل الأمير مشعل بن ماجد بتدشين مبنى مركز الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز للبحوث الاجتماعية و الإنسانية, ثم صـرح سموه تَدُشِّينَ المؤتمر, سائلًا الله سبحانه التوفيق والنجاح للمؤتمر وللمشاركين فيه.

وفي ختام الحفل كرم سموه المشاركين والمشاركات في المؤتمر.


شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع سعودى 365 ، مشعل بن ماجد يفتتح أعمال مؤتمر تمكين المرأة السعودية في ضوء رؤية المملكة 2030 ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

Haifa Alharbi

الكاتب

Haifa Alharbi

هيفاء الحربي طالبة دكتوراة في علوم السياسية من جامعة سوربون ـ فرنسا و صحفية حرة لا اتغاضى مقابل عملي للصحف أي أجور بل أعمل كهواية لتنوير أفكار الشعب العربي واعمل مع بعض الصحف العربية والاوروبية وارسل الخبر العاجل مباشرة وتطوعيا

0 تعليق